بيئة تغذية دولياً -عالمياً صحة

هل يؤكل الجراد ؟

البعض يتناول الجراد مشوياً على النار وعلى الجمر، وهناك من يتناوله نيئاً من دون طبخ، ويتلذّذ البعض بتناول أنثى الجرادة أكثر من الذكر؛ حيث يكون لون الأنثى زهريّاً، وتكون البيوض داخلها ممّا يُعطيها مذاقاً ألذ، ولكن الذكر حجمه أصغر من الأنثى ولونه أصفر. من أكثر الدول التي تُحبّ تناول الجراد شرق آسيا؛ والخليج العربي

تُحبّ الكثير من الشعوب تناول الجراد كنوعٍ من الأطعمة الغنية بالبروتين وقليلة الدهون، كما أنّه يحتوي على الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم والمنغنيز والصوديوم والحديد، وأفضل الأوقات لصيده بعد الغروب؛ حيث إنّه يكون في حالة من السبات ويمكن اصطياده بسهولة حيث يعتبر طبقاً غالي الثمن لديهم

الجراد من الحشرات الطائرة التي تنتمي إلى عائلة الجنادب، وله أرجلٌ خلفيةٌ طويلة تساعده على القفز. يتغذّى الجراد على النباتات والمزروعات لذلك هو آفة تعمل على تدمير المحاصيل الزراعية في حال هاجمها بأعدادٍ كبيرة، فهو يسير في أسرابٍ بأعدادٍ كبيرةٍ وبتنظيمٍ هائل، فعلى الرغم من الجهاز العصبي البسيط الموجود فيه إلّا أنه يسير في خطوطٍ منتظمة ولا تخرج أيّ جرادة عن مسارها، ويطير سرب الجراد في النهار بينما في الليل يحطّ على النباتات والمزروعات للنوم، ومن أجل تناول الغذاء.

%d مدونون معجبون بهذه: