لبنان إقتصاد سياسة

باسيل: مع “القوات”!

أشار وزير الخارجية جبران باسيل، بعد اجتماع تكتل لبنان القوي إلى أن “الموازنة اقل من طموحنا ولكن افضل من الموازنات السابقة او من عدم اقرار موازنة، والاهم اليوم هو موازنة 2020”.

وأعرب أنه “بدأنا بتحديث ورقتنا الاقتصادية فور اقرار الموازنة كي نتابع المعركة وسنكون جاهزين في آب المقبل للنقاش الحكومي في الموازنة في أيلول”.

وأكد باسيل أنه “التزمنا بتقديم قانون استعادة الاموال المنهوبة الذي حاولنا ادخاله في الموازنة ولم نتمكن واليوم ناقشناه وسنقدمه في مجلس النواب في اليومين المقبلين”

وتابع أنه “مع تطبيق قانون العمل ومع التشدد في النصوص لحماية فرص عمل اللبنانيين”، معتبرا أن “كل ما يساهم في تطبيع الوجود الفلسطيني والسوري في لبنان هو شكل من اشكال التوطين”.

ورأى أن “المهتم بالشقيق الفلسطيني والسوري فليعمل معنا لتحقيق العودة خصوصا ان احد اعمدة ما يسمى صفقة القرن هو اسقاط حق العودة”، معتبرا أن “مواقفنا من القضايا الاساسية لا يجب ان يسألنا احد عنها فنحن من يرفع رايتها ومن يحب ان يعمل مثلنا نسير وراءه”.

وأضاف باسيل “طبعا نحن مع القوات اللبنانية بموضوع وزارة العمل والفلسطينيين ونأمل ان يبقوا هم في هذا الموقف”.

%d مدونون معجبون بهذه: