Lebanon لبنان أمن إقتصاد سياسة

بري :الوضع خطير جداًوبيت الوسط يوافق الوضع صعب


لفتت مصادر الـlbc  الى ان رئيس مجلس النواب نبيه بري متشائم ويعتبر ان الوضع خطير جدا ونحن امام حائط مسدود في ما خصّ تشكيل الحكومة ولا تقدم في الاتصالات.

وافادت مصادر بيت الوسط ان “الاستشارات النيابية هي الباب الوحيد الذي يؤدي الى تحريك الوضع السياسي والحكومي لأن الامور تتجه اقتصادياً ومالياً نحو ظروف اصعب واصعب”.

وشدّدت مصادر بيت الوسط على ضرورة التعاطي بواقعية مع الحراك الشعبي، واستغربت حال الانكار التي يعتمدها البعض. ودعت الى اعتماد الواقعية والتعاطي مع التحركات الشعبية على انها قوة على الارض لا يمكن تجاهلها.

وأوضحت مصادر بيت الوسط للـ LBCI ان الحراك نجح بطريقة سلمية في تطويق المجلس النيابي ومنع النواب من الوصول الى المجلس مشيرة الى ان رئيس المجلس النيابي نبيه بري قام بواجبه وأوجد المخرج لاستمرارية عمل اللجان النيابية لان هناك استحقاقات كبيرة تنتظر لبنان.

في الاطار نفسه، أبلغ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون المنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان يان كوبيتش الذي استقبله قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، انه “يواصل جهوده واتصالاته لتشكيل حكومة جديدة يتوافر لها الغطاء السياسي اللازم وتضم ممثلين عن مختلف المكونات السياسية في البلاد ووزراء تكنوقراط من ذوي الاختصاص والكفاءة والسمعة الطيبة، اضافة الى ممثلين عن “الحراك الشعبي”.
وقال الرئيس عون انه “سوف يحدد موعدا للاستشارات النيابية الملزمة، فور انتهاء المشاورات التي يجريها مع القيادات السياسية المعنية بتشكيل الحكومة، والتي تهدف الى ازالة العقبات امام هذا التشكيل وتسهيل مهمة الرئيس المكلف منعا لحصول فراغ حكومي في البلاد”.
وشدد الرئيس عون خلال اللقاء على “ان الاوضاع الاقتصادية والمالية قيد المراقبة وتتم معالجتها تدريجا، وآخر ما تحقق في هذا الاطار اعادة العمل الى المصارف بالتنسيق مع مصرف لبنان وبعد توفير الامن اللازم للعاملين فيها”.

وأكّدت مصادر للـLBCI أنّ كلام رئيس الجمهورية ميشال عون يؤشر إلى قرب الاستشارات النيابية الملزمة.

ولفتت إلى أنّ الحريري ما زال من بين الأسماء المطروحة للتكليف.

%d مدونون معجبون بهذه: