لبنان أمن القضاء الجيش اللبناني

جورج القزي ومحمد سرور- هذا ما اعترفا به عن شغب جونيه

صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه البيان الآتي:

خلال شهري كانون الأول من العام 2019 وكانون الثاني من العام الحالي، حصلت أعمال شغب في مدينة جونية وجوارها، وتمّ نشر فيديوهات توثّق بعضاً من تلك الأعمال.

تمكّنت مديرية المخابرات في الجيش اللبناني من تحديد هوية بعض الأشخاص المتورطين بهذه الأعمال من بينهم المدعوَان جورج ناجي القزي ومحمد واكد سرور، فتمّ رصدهما وتوقيفهما بعد دهم أماكن إقامتهما. وقد عثر على أسلحة وذخائر حربية، وضبطت سيارة استخدمت في أعمال التخريب المذكورة.

ونتيجة التحقيق مع المذكورين، اعترفا بما يأتي:

المشاركة مع آخرين برمي المولوتوف على مكتب أحد الأحزاب اللبنانية في جونية بتاريخ 5 / 12 / 2019، ما أدى إلى احتراق محتوياته.

الإقدام ليل 9-10 / 12 / 2019 مع آخرين على رشّ الطلاء الأحمر على الواجهات الرئيسية والصرافات الآلية لثلاثة فروع مصرفية في منطقتي جونية وذوق مصبح.

إقدام المدعو القزي بتاريخ 5 / 1 / 2020 مع آخرين على تكسير الواجهة الرئيسية لفرعي بنك الاعتماد اللبناني في محلتي جونية وذوق مصبح بواسطة مطرقة حديدية وإحراق الصرّاف الآلي بواسطة مادة البنزين، وبعدها انتقلوا إلى فرع البنك المذكور في محلّة الكسليك حيث قاموا بالعملية ذاتها، وكانت ترافقهم سيارة أخرى تراقب تنفيذ العملية.

 بتاريخ 10 / 1 / 2020 أحيل الموقوف القزي إلى القضاء المختص، ولا يزال التحقيق مستمراً مع الموقوف سرور بإشراف القضاء المختص، ويجري العمل على توقيف بقية المتورطين.

%d مدونون معجبون بهذه: