دولي-عالمي صحة

كيم مختبئ بسبب تفشي كورونا في كوريا الشمالية

في المقابل، أعلنت ناشطة كورية شمالية أن كيم “مختبئ، خوفاً من التقاط عدوى كورونا”.

وقالت ييونمي بارك، الناشطة في مجال حقوق الانسان، ومؤلفة كتاب “في سبيل العيش، مسيرة فتاة من كوريا الشمالية نحو الحرية” في سلسلة تغريدات على حسابها على تويتر الإثنين:” بحسب مصادري، كيم ليس متوفياً ولا مريضاً حتى، إنما مختبئ خوفاً من التقاط فيروس كورونا المستجد.”

وأضافت:” على الرغم من كذبه بشأن عدم وجود أي إصابة في البلاد، فإن الوباء متفش”.

إلى ذلك، قالت:” كما فعل سلفه، كيم يترك شعبه يموت، وينقذ نفسه، سيعود ويثبت أننا على خطأ”.

كما ناشدت وسائل الاعلام حول العالم عدم إعطائه تلك الهدية أو الفرح بإثباته كم كان الاعلام على خطأ، قائلة:” انتظروا وسترون !”.

يذكر أنه يوم الأحد ظهر ولأول مرة منذ حوالي أسبوعين تصريح منسوب لكيم. إذ أفاد الراديو الرسمي لكوريا الشمالية صباحا بقيام “كيم يونغ أون بشكر عمال وموظفين كوريين” في أول إشارة لنشاطه الاعتيادي، بحسب ما نقلت وكالة “نوفوستي” الروسية.

إلا أن صيغة رسالة الشكر التي أرسلها الزعيم الكوري لم تتكشف، بحسب ما أوضحت وكالة أنباء كوريا الجنوبية “رينهاب”.

المصدر: العربية