العالم العربي دولي-عالمي صحة

أكثر من مليون إصابة بكورونا في شرق المتوسط والخوف من 3 دول

أعلنت منظمة الصحة العالمية أن عدد الاصابات بوباء كوفيد-19 في منطقة شرق المتوسط تجاوز مليوناً.

وأفادت المنظمة في بيان أنه حتى صباح الأحد، تم تسجيل مليون وخمسة وعشرين الف واربعمئة وثمانٍ وسبعون إصابة و ثلاثاً وعشرين ألف وأربعمئة وواحد وستين حالة وفاة.

وأبدت المنظمة قلقها لزيادة عدد المصابين في الاقليم الذي يضم اثنين وعشرين دولة، في وقت تشهد أوروبا “انخفاضا كبيرا” في عدد الحالات، وأضاف البيان أن المنظمة تشعر بالقلق إزاء انتشار مرض كوفيد-19 في البلدان التي مزقتها الحروب، مثل سوريا واليمن وليبيا”.

ونقل البيان عن المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، أحمد المنظري، قوله “بينما تبدأ المتاجر والمطاعم والمساجد والشركات والمطارات والأماكن العامة الأخرى في فتح أبوابها، علينا أن نكون أكثر يقظة وحذراً من أي وقت مضى”، مضيفاً “تشهد العديد من البلدان التي ترفع القيود زيادة ملحوظة في عدد الحالات، ما يدل على الحاجة إلى التعجيل بتدابير الاستجابة في مجال الصحة العامة”.

ومنذ بداية الشهر الجاري قامت دول عديدة حول العالم وفي منطقة شرق المتوسط بالغاء بعض التدابير الاحترازية التي كانت فرضتها الحكومات لاحتواء انتشار الوباء.

هذا وأودى فيروس كورونا المستجدّ بما لا يقل عن 499,510 اشخاص في العالم منذ ظهوره في الصين في كانون الأوّل/ديسمبر، وفق تعداد لوكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسميّة حتى اليوم الأحد، وسُجّلت رسميّاً إصابة أكثر من 10,058,010 اشخاص في 196 بلداً ومنطقة بالفيروس منذ بدء تفشيه، تعافى منهم 4,998,900 شخص على الأقل

المصدر AFP