فساد أمن القضاء الارهاب دولي-عالمي سياسة

المشهد الذي شجّع على إغتيال بن لادن

كشف روبوت أونيل، أحد أعضاء فريق “سيل تيم 6” الذي نفذ عملية “نبتون سبير” التي قتل فيها أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة في أيار 2011، عن اللحظات الأخيرة قبل تنفيذ العملية.وأكد أونيل أن جميع أفراد الفريق كانوا يتوقعون أن يموتوا في هذه المهمة، لأنهم اعتقدوا أن بن لادن سيحاول “تفجير نفسه” وعائلته لقتلهم معه، إلا أنهم أصروا على تنفيذ العملية بسبب تذكرهم مشهد انفجار البرجين “المؤلم” وقفز الناس من أعلى البرج، وهذا ما أعطاهم الشجاعة لاستكمال المهمة، وفقا لصحيفة ديلي ميل

وقال: “كان الجنود يقولون لبعضهم البعض في المهمة، إذا علمنا أننا سنموت، فلماذا نذهب؟” ثم تحدثنا عن الأشخاص الذين قفزوا من الأبراج في صباح 11 أيلول”.وتابع ” ثم تحدثنا عن ركاب الرحلة 93 التي تحطمت في شانكسفيل بولاية بنسلفانيا، وكيف قاتلوا الإرهابيين وضحوا بأرواحهم لإنقاذ الآخرين”.وتذكر أونيل كيف استعد لهذا المهمة، وقال: “تناولت وجبة أخيرة مع عائلتي قبل المهمة ثم كتبت رسائل وداع”، وأضاف “كان علينا أن نجد الناس ونقول مرحبًا، ها هي رسالتي. إذا لم تراني غدًا، ستعرف ما هذا. ولكن إذا رأيتني غدًا، فقم بإعادة هذه الأشياء إلي”.غادر أونيل سلاح البحرية في عام 2012، بعد عام من العملية، ثم انضم للعمل في قناة فوكس نيوز.يذكر أن أكثر من 2700 شخصا فقدوا حياتهم في أحداث 11 أيلول، بعد اختطاف 18 إرهابيا 4 طائرات والاصطدام بها في برجي التجارة العالمي ومبنى وزارة الدفاع

المصدر الحرة

%d مدونون معجبون بهذه: