Lebanon فساد لبنان أمن إقتصاد دولي-عالمي سياسة

باريس قرعت هذا الباب كي تستجيب ايران .. الحكومة الأحد او الاثنين

أجمع المتابعون على احتمال ولادة الحكومة ما بين الأحد او الاثنين الذي يليه، بعد هبوب رياح التفاؤل من موسكو عبر باريس التي تشير المعلومات الى انها قرعت الباب الروسي كي تستجيب ايران، وهذا ما خفَّض منسوب التشنج السياسي في بيروت، وبدأ الحديث عن مخارج لعقدة وزارة المال التي يُصرّ عليها «الثنائي الشيعي»، لأسباب ميثاقية، كأن يكون الوزير شيعيا من ذوي الاختصاص والمستقل عن الاحزاب، او ان يكون من غير طائفة او مذهب يقبله «الثنائي الشيعي»، وفق ما ورد على لسان الاعلامي فادي أبو ديا، القريب من حزب الله لقناة «الجديد» صباح امس تحت عنوان الحفاظ على مبدأ المداورة.

في السياق عينه، بدأ توجيه الانتقاد الى اسلوب تعاطي اديب مع القوى التي رشحته بعد التكليف بعدم الاتصال او التشاور والعمل على تشكيل الحكومة وفق مبدأ الأمر لي، مقتصرا مشاوراته على رؤساء الحكومة السابقين وفي طليعتهم الرئيس السابق سعد الحريري الذي تقول المصادر ان كل همه حشر جبران باسيل والعهد في زاوية التخبط والفشل وملاحظة ان كان على اديب ان يكون اكثر مرونة مع «الثنائي الشيعي» بعد اعلان العقوبات الاميركية على وزيري «أمل» و«المردة».

ويفترض ان يصدر موقف تأكيدي من «التيار الوطني الحر» على احترام مبدأ المداورة، إذ تقول مصادر رؤساء الحكومة السابقين ان رئيس التيار جبران باسيل، الذي دأب على «تطيير» رسائل المودة الى واشنطن عبر باريس، هدد بالعودة الى المطالبة بوزارة الطاقة لفريقه في حال جرى خرق المداورة.

وكانت الساعات الأخيرة شهدت اتصالات بين «الثنائي الشيعي» والفرنسيين ادت الى فتح ثغرة في الجدار المقفل، استكملت لاحقا مع بعبدا، ومع الرئيس المكلف مصطفى اديب، الذي ترك مهمة الضغط على المعرقلين للرئيس الفرنسي، الذي تواصل معه اول من امس، ونصحه بعدم الاستعجال بالاعتذار.

وأفيد بأن اتصالات مصرية ـ فرنسية للمساعدة في معالجة الملف اللبناني بحكم ما لمصر من اهتمام تاريخي بلبنان، مع الاشارة الى ان علاقة القاهرة سيئة مع «حزب الله» لكنها على تواصل مع رئيس مجلس النواب نبيه بري.

المصادر الفرنسية خففت من اجواء الاحباط التي صدرتها الى بيروت، وردا على تحفظات لحزب الله حول التدخل بتشكيل الحكومة وطريقة اعداد برنامجها، قالت لمن يعنيهم الأمر انه يعود للأطراف اللبنانية التوصل الى حل لمسألة مطالبة «الثنائي الشيعي» بوزارة المال

المصدر: الأنباء الكويتية

%d مدونون معجبون بهذه: