Lebanon لبنان أمن إقتصاد سياسة

بالفيديو بعد جاد غصن.. شركة تنهي إقامة لبنانية بسبب “إيميل” من مناصري “التيار”

بعد الحملة الممنهجة على الصحافي جاد غصن، تعرّضت الناشطة أماني دنهش لحملة مشابهة. وتملك دنهش حساباً على “إنستغرام” يتابعها فيه نحو 45 ألف شخص، حيث تنشر تسجيلات فيديو تنتقد فيها العهد. 

وفي التفاصيل أنّ مناصري “التيار الوطني الحر”، بحسب ما تقول دنهش في لقاءات صحافية، يسعون إلى إسكاتها ومنعها من انتقاد العهد. وقد دفعت هذه الحملة الشركة التي كانت تعمل فيها في وقت سابق الى إلغاء إقامتها في الإمارات العربية المتحدة. 

وفي حديث مع “المدن”، أوضحت دنهش أنّ إقامتها تم إيقافها من قبل الشركة وليس من قبل السلطات الإماراتية، قائلة إن “الدولة في الإمارات داعمة بشكل كبير للناس، ولا تزعج أي شخص يتبع القانون”، مؤكدة أن الشركة ألغت الإقامة بسبب “إيميل” تلقته من مناصرين للتيار. 

https://fb.watch/KFRRMOrqc/

وفي تعليقها، ردّ دنهش على ما جري معها بالقول: “يكفي ما نعانيه، علينا أن نقول كفى لحملات الرعب والخوف والذل التي نتعرض لها”. وأضافت: “ندفع ثمناً كبيراً بأرواحنا ودمنا.. البيوت تهدم والناس تغرق في البحر. لم يبق لنا إلا الكلمة الصادقة، وسأواصل قولها، فالروح لا يأخذها منا الا واهبها”، بحسب ما جاء في “المدن”. 

وكان غصن تعرض لحملة مماثلة، إذ كان يفترض أن ينتقل الشهر الجاري من قناة “الجديد” إلى محطة “الشرق للأخبار” (بلومبيرغ)، إلاّ أنّ نبش تغريدات قديمة له ينتقد فيها السعودية حالت دون هذه الخطوة. 

https://fb.watch/KFTKJJTWL/

%d مدونون معجبون بهذه: