أمن القضاء الارهاب دولي-عالمي

تأكيد هوية قتيلين … هجوم فيينا إستهدف عدة مواقع

أعلنت الشرطة النمساوية أنّ مسلّحين أطلقوا النار، ليل الإثنين، في ستّة مواقع مختلفة في وسط العاصمة فيينا، في هجوم أسفر عن قتيلين بينهما أحد منفّذي الهجوم، أما الآخر كان أحد المارة.

ونقل نحو 15 شخصًا أصيبوا خلال الهجوم الذي وقع قرب كنيس يهودي في العاصمة، للعلاج بمستشفيات فيينا، بينما قالت وكالة رويترز للأنباء إن 7 منهم على الأقل في حالة حرجة.

وقالت الشرطة في تغريدة على تويتر، إنّه “حصل إطلاق نار في ستّة مواقع” محيطة بالكنيس وقد “توفي شخص واحد وأصيب ” آخرون بجروح، مشيرة إلى أنّ “عناصر الشرطة أطلقوا النار على مشتبه به وأردوه قتيلاً”.

وقال وزير الداخلية النمساوي، في حديث لتلفزيون “ORF” إن هناك اعتقادا بأن الدافع وراء الحادثة إرهابي.

وأضافت التغريدة أنّ الهجوم الذي وقع في الساعة الثامنة مساء، شارك فيه “العديد من المشتبه بهم المسلّحين ببنادق”.

وفي تغريدة أخرى، طلبت الشرطة من المواطنين البقاء في المنازل، مؤكدة ضرورة عدم ركوب المواصلات العامة.

وجاء في التغريدة “ابق في المنزل! إذا كنت في الشوارع، فاحتم! ابتعد عن الأماكن العامة ولا تستخدم المواصلات العامة”.

وفي وقت سابق من مساء الإثنين، كشفت وزارة الداخلية النمساوية مقتل عدة أشخاص في تبادل لإطلاق النار بالعاصمة فيينا، بينما أعلن عن إيقاف مشتبه به، وفقا لقناة “ORF” المحلية، بعد تداول أنباء عن وقوع هجوم قرب كنيس يهودي، دون ذكر تفاصيل أخرى.

وأعلنت وزارة الداخلية وقوع عدد من الإصابات بين رجال الشرطة، وأن أحدهم في حال حرجة، وفقا لما نقلته وكالة “APA” المحلية للأنباء.

وصحيفة كرونين تسايتونغ، كانت أولى وسائل الإعلام المحلية التي أذاعت الخبر.

المصدر: الحرة

%d مدونون معجبون بهذه: