أمن إقتصاد دولي-عالمي سياسة

قد تكون العملة الرقمية الصينية سببا لاندلاع مواجهة بين بكين وواشنطن !

مع ازدياد التحول الرقمي في العالم، تقوم الصين بإطلاق عملتها الرقمية وتسعى لجعلها عملة عالمية، ويأتي ذلك في وقت تتزايد فيه الدعوات لتخفيف الاعتماد على الدولار الأميركي.فهل تقف الولايات المتحدة متفرجة؟ وهل تصبح العملة الرقمية الصينية سببا لاندلاع مواجهة بين بكين وواشنطن؟

سلط المفكر الاقتصادي العربي طلال أبو غزالة، الضوء على العملة الرقمية الصينية وعلى الدور المهيمن للدولار في العالم.واعتبر أن الدولار سلاح في يد الولايات المتحدة أقوى وأجدى من الطائرات الحربية والقنابل والصواريخ، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة تستطيع بقرار أن تقطع “رزق” المرء من خلال العملة الأميركية.وأضاف أبو غزالة أن الصين على مر السنين رفضت ربط عملتها اليوان بالدولار، ولفت إلى أن بكين وضعت خطة لإطلاق عملة رقمية.وقال: “في البداية اتجهت الصين إلى التعاملات غير النقدية أي اعتماد التعاملات المالية الإلكترونية بين السكان، والآن أكثر الصينيين يتعاملون بعملة اليوان بطريقة إلكترونية، وفي الوقت الراهن تجرب تداول العملة الرقمية”.وأضاف: “نحن أمام موقف خطير، كون الصين تجهز لإطلاق عملة تكون عملة دولية.. سيأتي يوم وسيستخدم العالم أو جزء منه العملة الرقمية الصينية، الأمر الذي سيشعل حربا بين الولايات المتحدة والصين

المصدر روسيا اليوم

%d مدونون معجبون بهذه: