أمن إقتصاد العالم العربي دولي-عالمي سياسة

إيران بدأت تخصيب اليورانيوم

بدأت إيران عملية تخصيب اليورانيوم بدرجة نقاء بنسبة 60٪ في محطة نطنز، حسبما ذكرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة السبت، مؤكدة بذلك تصريحات سابقة لمسؤولين إيرانيين.وقالت الوكالة الدولية في بيان إنها “تحققت من أن إيران قد بدأت إنتاج UF6 المخصب بنسبة 60٪ في محطة نطنز

وUF6 هو سداسي فلوريد اليورانيوم، وهو الشكل الذي يتم فيه تغذية اليورانيوم في أجهزة الطرد المركزي للتخصيب.وقدم تقرير سري للوكالة الدولية للطاقة الذرية المزيد من التفاصيل إلى الدول الأعضاء، و اطلعت عليه رويترز.وأخذت الوكالة عينة من اليورانيوم لتحليله والتحقق بشكل مستقل من مستوى التخصيب الذي أعلنته إيران. و”ستبلغ الوكالة عن نتائج هذا التحليل في الوقت المناسب”.وأعلنت إيران الجمعة أنها بدأت بتخصيب نظير اليورانيوم 235 بنسبة تصل إلى 60% في تراجع جديد عن التزاماتها تجاه المجموعة الدولية القلقة من طموحاتها النووية.وأكد رئيس المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية علي أكبر صالحي الجمعة للتلفزيون الرسمي “الآن، نحصل على 9 غرامات في الساعة” من اليورانيوم المخصب بنسبة 60%.وإذا تم الإبقاء على هذه الوتيرة بشكل غير منقطع، فسيلزم إيران 322 يوما لكي تنتج حوالى 70 كلغ من اليورانيوم المخصب بنسبة 60% الذي يمكن أن يتيح في ختام دورة تخصيب جديدة (تكون مدتها رهنا بقوة الآلات المستخدمة) الحصول على الحجم الحساس البالغ 25 كلغ من نظير اليورانيوم 235 المخصب بنسبة 90% اللازمة لصنع قنبلة نووية واحدة، بحسب معايير الحد من انتشار الأسلحة النووية لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية.ويأتي إعلان إيران عن بدء التخصيب بنسبة مرتفعة في الوقت الذي تجري محادثات في فيينا بإشراف الاتحاد الأوروبي لإنقاذ هذا الاتفاق.وإعلان إيران قرارها بإنتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 60%، والذي وصفه عدة محللين بأنه “استفزاز” هو الأخير من سلسلة قرارات عادت فيها طهران عن التزامات قطعتها بموجب الاتفاق النووي الدولي.ويقول الرئيس الأميركي جو بايدن الذي يعتبر أن سياسة “الضغوط القصوى” ضد إيران التي قام بها سلفه شكلت فشلا ذريعا، إنه يريد العودة إلى الاتفاق النووي لكن بشروط تعتبرها طهران غير مقبولة

المصدر الحرة

%%footer%%