أمن حوادث دولي-عالمي سياسة

بـ “30 طلقة” البحرية الأميركية تُحذر “الحرس الثوري”

قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، الاثنين، إن سفنا أميركية أطلقت طلقات تحذيرية تجاه قوارب تابعة للحرس الثوري الإيراني اقتربت من البحرية الأميركية في مضيق هرمز.

وبين البنتاغون أن القوات الأميركية أطلقت “30 طلقة تحذيرية” ضد القوارب التي قال إنها كانت تنفذ “مناورة غير آمنة أمام السفن الأميركية” في المضيق.

وهذا هو الحادث الثاني من نوعه خلال نحو إسبوعين، إذ قامت القوات البحرية الأميركية بإطلاق طلقات تحذيرية بعد اقتراب ثلاثة زوارق تابعة للحرس الثوري الإيراني من قاربين أميركيين في مياه الخليج، حوالي الساعة الثامنة من مساء الاثنين 27أبريل الماضي، وفقا لبيان صادر عن البحرية الأميركية.

وكانت البحرية قد نشرت، في وقت سابق الثلاثاء، مقطع فيديو يوثق ما وصفته بـ”التفاعل غير المهني” من قبل البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني في الخليج الفارسي في حادثة مشابهة وقعت في الثاني من أبريل الماضي.

وهرمز هو مضيق استراتيجي الذي يمر عبره جزء كبير من النفط العالمي وتجوب مياهه سفن تابعة لتحالف بقيادة الولايات المتحدة.

وألقت واشنطن باللوم على الحرس الثوري الإيراني في تعطيل حركة الملاحة البحرية في مضيق هرمز الاستراتيجي في الخليج العام 2019، وهو الممر الذي يعبر من خلاله خمس إنتاج النفط العالمي يوميا.

وتعرضت ناقلات نفط في منطقة الخليج وفي البحر الأحمر لهجمات غامضة في العامين الماضيين، حملت السعودية والولايات المتحدة مسؤوليتها لإيران التي نفت أي دور لها فيه.

المصدر: الحرة
%d مدونون معجبون بهذه: