Lebanon فساد لبنان أمن إقتصاد سياسة

رفع الدعم يقترب… إليكم السعر الجديد لصفيحة البنزين

اكدت مصادر الشركات المستوردة ان مادة البنزين ستُفتقد طوال هذا الاسبوع على الرغم من موافقة حاكم مصرف لبنان على فتح اعتمادات البواخر على سعر الـ٨٠٠٠ ليرة، وعزت الاسباب الى ان المحطات لن تقبل تسلم المادة منها حتى لا تقع بالمشاكل عينها مع الناس والجمارك والقوى الامنية…

وعلم موقع “لبنان الكبير” ان خلافات كبيرة تدور بين نقابة مستوردي النفط ومصرف لبنان لاول مرة على هذا المستوى اذ يرفضون تفريغ البواخر الموجودة على الشاطئ اللبناني، كما يرفضون استقدام البواخر الجديدة اولا لأن المصرف لم يدفع بعد المستحقات القديمة كذلك خشية من عدم تصريف المخزون بسبب رفض المحطات تسلم المادة، كما انهم يخشون عدم تعزيز الاعتماد في البنوك المراسلة، لكن بعض المحطات نفت ان تكون قد ابلغت الشركات رفضها تسلم البنزين وقال مدير الادارة المركزية لمحطات الايتام جمال مكي لموقع لبنان الكبير: “نحن ما زلنا نتسلم المحروقات ونوزعها ونوفر البنزين للمواطنين لانه من حقهم الحصول عليه مدعوما، صحيح هناك تجاوزات لكننا نحاول قدر المستطاع ضبطها مع شرطة البلدية والاتحاد والاجهزة الامنية، والادعاء بأننا نرفض تسلم المحروقات فأنا اوجه نداء لكل الشركات وعبر موقعكم، لدينا ٢٢ محطة مقفلة بالكامل تتسع لـ١٠ ملايين ليتر فليتفضلوا ويسلمونا المحروقات حتى نساعد على حل الازمة على كافة الاراضي اللبنانية… جاهزون للاستلام من كل الشركات لتزويد المواطنين”.

الـmtv لفتت بدورها إلى ان أزمة المحروقات تتفاقم حيث أن المحطات التي فتحت أبوابها اليوم بالتأكيد ستقفلها غدًا بعد نفاد كميات البنزين لديها، مشيرة الى أن المشكلة الحالية تكمن في أن الشركات الاجنبية المورّدة للمحروقات ترفض إفراغ البواخر قبل الحصول على مستحقاتها السابقة

أضافت: “لقد بدأت عملية البحث الجدي في كيفية رفع الدعم عن المحروقات وهناك حديث يدور عن منصة تُنشأ لبيع الدولار لشراء المحروقات، لافتة الى أن سعر صفيحة البنزين سيتراوح بين 270000 الى 300.000 ليرة لبنانية أي وفقًا لسعر صرف الدولار”.

وكشفت معلومات للـmtv أن الشركات وصلت إلى الخط الاحمر في ما يتعلق بالمازوت غير المدعوم.

ووصفت mtv الصورة بأنها سوداء في ملف المحروقات، مشيرة الى أن المواطن سيعاني الأمرّيْن قبيل رفع الدعم لأنّ المحطات ستبقى مقفلة

%d مدونون معجبون بهذه: