Lebanon فساد لبنان أمن إقتصاد القضاء سياسة

عشائر “شيعيّة” تتوعّد القاضي البيطار

بعد تبلّغ القاضي طارق البيطار اليوم الثلاثاء دعوى الرد الجديدة المقدمة ضده من وكلاء خليل والنائب غازي زعيتر، علّق التحقيق للمرة الثانية في قضية تفجير المرفأ, ووقف كل الجلسات, وتزامناً مع إطلالة النائب علي حسن خليل, مساء اليوم الثلاثاء, في مقابلة له عبر قناة “الميادين”, أصدر عدد من العشائر الشيعية بيانات تهديدية تتوعّد فيها القاضي بيطار.بيان عشيرة آل سيف الدين, جاء فيه: “مَن لم يتمكن من كسر نبيه بري ومقاومته قبل اتفاق 14 أيار وبعده في الخفاء والعلن بالمباشر أو عبر عملاء الداخل لن يتمكن اليوم عبر منتحل صفة العدل. قالها النبيه:ويل لقاضٍ في الأرض من قاضٍ في السماء”.

كما صدر بيان عن آل حمود, جاء فيه: “نؤكد اننا رهن اشارة دولة الرئيس نبيه بري والنهج المقاوم، فما عجزوا عنه بالحرب لن يأخذوه من مطرقة قاضٍ. ختاماً نقول للقاضي احذر.. قد تحلّق بأوهامك أكثر لكن اعلم ان لنا مقاومة خلفها رب أكبر”.أما بيان عشيرة آل ناصر الدين, جاء فيه: “لا تُراهن على مُشغّليك, ما تطاوُل البيطار على نائب أمل إلا هرطقة سوداء ووصمة عار في جبين مُسطر مذكرة التوقيف الغيابية.وأضاف, “كما نجدد الولاء قُدماً خلف خط الامام موسى الصدر وحامل إمانته الصلب الرئيس نبيه بري، وإن عبثية بيطار لن تنال من المسيرة قيد أنملة”.‏ومن جهتها صدر عن عشيرة آل جعفر بيان, جاء فيه: “إنَّنا نستنكر قرار القاضي بيطار والذي وجّه فيه إتّهامات طالت أبناء الإمام الصدر الذي لطالما دافع عن حقوق اللبنانيين جميعاً، محاولاً بهذا الموقف تجريد القضاء من النّزاهة والعدالة على حساب أخوتنا في الأرض الذين إستشهدوا من أجل العيش الكريم

%d مدونون معجبون بهذه: